2013/07/08|جواب سؤال| تمشي عملي لمجابهة المشروع الغربي الذي يسعى إلى توسيع الإستقطاب واستدامته في سبيل إضعاف إمكانية قيام دولة الخلافة في الشام


2013/07/08|جواب سؤال| تمشي عملي لمجابهة المشروع الغربي الذي يسعى إلى توسيع الإستقطاب واستدامته في سبيل إضعاف لإمكانية قيام دولة الخلافة في الشام

ملاحظة التحرير 2014/05/24: كان هذا سؤالاً من أحد الإخوة لصفحة دعم يوم 2013/07/08 حول التمشي العملي لمضاددة الإستراتيجيا الأمريكية في إنشاء محرقة في الشام لأمال الأمة حطبها أبناء السنة …، وجوابنا عليه.

فك الكماشة هو بالضبط الدور المناط لكل نظام من أنظمة إيران والسعودية وتركيا. (وحبذا لو أدخلتم مفردة “كماشة” في خانة بحث مدونة “دعم”(١) لتجدوا بعضا مما كتبنا فيها وجمعنا من الأدلة عليها، أو تتبع هذا الرابط ). فخطأ وأيما خطأ تصور أن السعودية معادية لإيران! أو أن تركيا معادية لإيران! ويكفي فقط للوقوف على هذه الحقيقة، الإطلاع فقط على الإتصالات الأخيرة بين السعودية وإيران من جهة وبين تركيا وإيران من جهة أخرى. فحشد أهل السنة لمشروع “قتال الرافضة والنصيرية” هو نفس العنوان الذي يسعى ال سعود للحشد له، ليس لافناء الرافضة والنصيرية أو التغلب عليهما، بالعكس، بل لكسر شوكة أهل السنة وإنشاء محرقة لآمالهم في إنشاء دولة سنية منافسة لهم في محور “الدين” …!!! ومصر ليست عنكم ببعيد وتعلمون من الذي تامر على الإخوان رغم انبطاحهم. فالوهابية وشيوخها، منطقهم:”أنا الإسلام، الإسلام تجارتي، أنا ولا أحد”! ولذلك فإنكم تجدون “إسرائيل” تتحالف مع السعودية لمواجهة الخطر الإيراني … (راجعوا التصريحات (مثال تصريح الخبير الصهيوني الفرنسي الكسندر آدلر …) وتقارير المؤتمرات خصوصاً مؤتمر هرتزيليا أسفل، وأخبار ما يجري في المنطقة،…)!

والحقيقة فإن اليهود والرافضة إخوة ولكن وقوف “إسرائيل” في القطب السني هو لضمان إشعال المحرقة واستدامتها من خلال من يحطب لها من أهل السنة!!! فالحطب هم أهل السنة خصوصا … وعصابة البغدادي أكبر  دليل قائم على ذلك، فقد كفى الرافضة قتال المسلمين ووقف ترسا لهم بدماء أهل السنة …  ومن الجانب الآخر يدفع آل سعود الوهابية قسماً من الثوار المجاهدين لتبني الطرح والتصور الطائفي للصراع ليكتمل تشكيل المحرقة …!

لذلك فإن إستنفار أهل السنة تحت عنوان “قتال الرافضة والنصيرية” هو مقتل للوعي الثوري الذي نادى طويلا بشعار عظيم يدل على مدى الوعي على محرك الكماشة: “أمريكا…. ألم يشبع حقدك من دمائنا؟!”.

تصويرا لمشهد السياسة الدولية في المنطقة: أمريكا شمس، تدير في فلكها إيران والسعودية وتركيا. المطلوب لإنجاح الثورة التي تسعى للتحرر والانعتاق بالإسلام، الذي يعني بالضرورة عدم التبعية لغير الواحد الأحد وإقامة دولة الإسلام التي تعني بالضرورة عدم إعتماد نظام الجور أي النظام الرأسمالي وبالتالي مواجهة كبير سدنته أمريكا (فأمريكا تقتلنا لهذا السبب، خشية قيام نظام إسلامي أي نواة نظام منافس لها على الساحة الدولية خصوصا في جانبه الإقتصادي العادل في الوقت الذي تقتات فيه الرأسمالية ولا تستطيع أن توجد أصلا إلا بالظلم … لإنها تعيش على تفاوت التوزيع وتنتعش بإنعاشه، في حين أن الإسلام فلسفته هو العدل في التوزيع،…) … المطلوب هو مواصلة المسار في الخروج من فلك أمريكا. الدوران في فلك أحد الأقمار الأمريكية … هو مواصلة للدوران في فلك السياسة الأمريكية.

يمكنكم الإطلاع على المزيد من المواد حول الكماشة الأمريكية بتتبع الرابط. إنتهت الملاحظة.

“جواب سؤال
عملياً : مجابهة المشروع الأمريكي في توسيع الإستقطاب الطائفي واستدامته (1) لمكافحة إمكانية قيام دولة الخلافة في الشام

كان السؤال التالي حول الإستراتيجية الأمريكية في تثبيت حالة اللاحسم (2) في سوريا وتوسيع الإستقطاب الطائفي واستدامته خدمة للإستراتيجية الأمريكية في مكافحة إمكانية قيام دولة الخلافة في الشام

سؤال: و ما ارشادكم للتعامل مع هذه الحاله على أرض الواقع و بالفعل؟ @Talal Shahbander

جواب:
عملياً في الشام:
1- التوقيع على ميثاق الخلافة (3). لوضع أساس نظام الحكم حفاظاً على مشروع الثوار من الإنحراف نتيجة لكل هذه المؤامرات. وهو ميثاق لا حزبية فيه ولا سلطوية، بل هي قواعد نظام الحكم في الإسلام حتى يتبلور المشروع ويتضح للجميع وتم تأمينه من الإنحراف.

2- مبايعة قيادة سياسية تقود سياسياً في إتجاه تحقيق النصر. وهذا أهم وأخطر وأوكد خيار واجب اليوم… ولذلك ترى الأمريكان يسعون في تشكيل المجالس والهيئات من أجل الإستثمار السياسي…! فالثورة المسلحة ليست قوة سلاح وحسب بل الموقف السياسي هو أعظم سلاح.

3- العمل على توحيد القيادة العسكرية التي تخدم هذا المشروع في قيادة مركزية تنسق الأعمال العسكرية بصفة مركزية وتحدث فيها التكامل والتناسق المطلوبين. وتخضع للقيادة السياسية التي تقود لتحقيق مشروع الخلافة العظيم.

ثلاث إجراءات هامة وخطرة وأكيدة في آن يتم بإذن الله بها تأمين مسار الثورة من المؤامرات الجهنمية الأمريكية والدولية بعامة ضد ثورة الشام وضد قيام دولة الإسلام.

توضيح: حول التسليح، فالثورة المسلحة لزمها سلاح حتى تتواصل وتنتصر:

1-إستراتيجياً يجب تطوير التصنيع (6) في الداخل لكل أنواع الأسلحة، ونحن نرى ابداعات كل يوم … حتى تتطور وتكون في مستوى الثورة ومستوى دولة يجب أن تخضع للقيادة السياسية والعسكرية الموحدة التي تحمل مشروع الخلافة.

2-تكتيكياً ومؤقتاً يتم شراء وتهريب السلاح لسد النقص. ومع وجود القيادة السياسية الواعية الحاملة لمشروع الخلافة فإنها سوف لن تخضع للمساومات السياسية بل وتقوم بالمناورات السياسية من أجل الحصول على السلاح بيعاً وشراءً دون الوقوع في الإرتهان السياسي العسكري أو الإقتصادي.”

(0) خطر | تصريح الكسندر آدلر | الحلف اليهودي الإيراني السعودي على الإسلام العائد!
http://wp.me/p3Ooah-2PS

(1) 2013/07/08|الجنرال دمبسي يقول أن “الصراع” في سوريا قد يدوم 10 سنوات وأن عدم القدرة على إدراك أنها ستسغرق كل ذلك الوقت يوقعنا في الأخطاء وأنه قبل أن نبدأ الحرب يجب أن نفهم الكيفية التي سيكون عليها السلام غداً”
http://wp.me/p3Ooah-Jw

(2) الإستراتيجيا الأمريكية اليوم تقضي بتثبيت حالة اللاحسم وتغذية الإقتتال على أسس طائفية وليس على أساس تحقيق أهداف الثورة في بناء دولة الإسلام
http://wp.me/p3Ooah-JT

(3) “إسقاط النظام المدني وتشييد نظام الخلافة”
http://wp.me/P3Ooah-tF

2013/06/24| التكتيك والإستراتيجيا الغربية في المنطقة وكيفية مضاددتها على الأرض في بلاد الشام – خالد زروان
http://wp.me/p3Ooah-2Wr

2013/04/22| مؤتمر هرتزيليا المقام بداية نيسان ابريل 2013 في كيان يهود: ضرورة تغذية الصراع السني الشيعي ويقترح، مناورة، التحالف مع الدول السنية وأوروبا وأمريكا ضد الشيعة
http://wp.me/p3Ooah-JZ

2013/05/05 | عاجل|”إسرائيل”تتحالف مع الأنظمةلإشعال حرب طائفية تنقذها من الثورة
http://wp.me/p3Ooah-JM

تغذية حالة اللاحسم، هو الحل بالنسبة لأمريكا
الإستراتيجية الأمريكية في سوريا، هي حرب إستنزاف طويلة الأمد
http://wp.me/p3Ooah-Js

Advertisements

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s