2015/02/20|المسجد النبوي مشروع تفجير عند الوهابية في الوقت الذي يحمون فيه نصب الشيطان في الحرم من رجم المسلمين له كل موسم حج بحائط، وفي الوقت الذي نصبوا فيه نصباً للشيطان على جبل عرفة يتمسح به المسلمون ويتبركوا !


masonsaud4 (1)

إرضاءً لآل ماسون، آل سعود يقومون بحماية نصب الشيطان من رجم المسلمين له كل موسم حج وينصبون نصباً للشيطان على جبل الرحمة ليتمسح المسلمون به ويتبركوا !

1- نصب الشيطان في الحرم: المسلمون هم الأمة الوحيدة التي ترجم هذا النصب الذي يتخذه عباد الشيطان (الماسونية، والتي ينتمي لها آل سعود) رمزاً لهم وتجدونه مغروساً في قلوب العواصم العالمية (يمكن تبحثوا عليه بمفتاح “obelisk”). مشهد الحج السنوي والمسلمون يرجمون نصب الشيطان مخز لعبدة الشيطان … ولذلك تذرع آل سعود الوهابية بتطوير الحرم المكي لتتم تغطيته بحائط فأصبح الرجم يتم على حائط وليس على نصب الشيطان!

2- في حين غرس آل سلول الوهابية نصباً للشيطان (مسلة بيضاء) على جبل الرحمة في عرفة. لقائل أن يقول لم نصب، وليس أي علامة أخرى؟! ولكن الأمر مراد لذاته! فأصبح جهال المسلمين في موسم الحج يصعدون على جبل الرحمة من أجل كتابة اسمائهم والتبرك به والتمسح عليه وأخذ ترابه بركة …  ورغم اشتكاء المسلمين من تلك المظاهر الشركية ورغم الحساسية المفرطة عند وهابية آل سلول من المظاهر الشركية عندما يرتبط الأمر بمساجد المسلمين ورموزهم، فإن آل سلول وأحبارهم الوهابية لم يفتوا بإزالته أو بتفجيره كما يفعلوا بمساجد المسلمين وكما يبيتون للمسجد النبوي … بل ورغم الأوساخ التي لحقت به في أسفله جراء التمسح، قام آل سلول بدهنه بدهن غامق أسود حتى لا تظهر علامات التمسح !!!

هيئة الأمر بالمنكر والنهي عن المعروف لأحبار الوهابية الذين يتهددون مسجد النبي صلى الله عليه وسلم باهتين المسلمين سلفاً وخلفاً بأنهم يتعبدون لقبته … تنصب على جبل الرحمة نصباً للشيطان (المسلة الفرعونية، شعار عباد الشيطان الماسون)، على جبل الرحمة، وهي ترى بعينها وتتلقى العديد من الشكاوى من أن جهال الحجاج والمعتمرين يتمسحون بها ويضعون عليها التمائم بما يشبه التعبد … ولكن ليس في مشروعها أن تهدم نصب الشيطان …، هذا في الوقت الذي يتهدد بن العثيمين وحراس المعبد الوهابي بهدم قبة المسجد النبوي باهتين المسلمين بأنهم يعبدونها … بل وحوروا معمار البيت الحرام ليغطوا مسلة نصب الشيطان ويحموهاً من الرجم بحائط سنة 2006 حتى يرضى آل ماسون وعباد الشيطان … لأن تلك المسلة المعبودة في كل عواصم العالم تتعرض للرجم في موسم عالمي ألا وهو موسم الحج .. وماله من أثر على العالم … المسلمون الأمة الوحيدة التي ترجم نصب الشيطان … فكان أن اختلقوا أعذاراً أقبح من فعالهم لتغطيتها بحائط … ودائما سيوخ الوهابية تحت الطلب للفتوى

هذا عدا علامات الماسونية وعبد الشيطان التي تكتسح مع مرور الوقت الحرم المكي بتعلة التوسعة والتحسينات … وما صنعوه بأثار الصحابة والرسول صلى الله عليه وسلم مخز ومؤلم لكل مسلم ويلخصه مشهد تحويل بيت الرسول صلى الله عليه وسلم إلى مرحاض عام!!!

 —
2014/07/25|الموصل|بالفيديو #داعش تنسف مسجد #النبي_يونس لأنه يحتوي على قبره فماذا عن المسجد النبوي يا ترى؟
http://wp.me/p3Ooah-3C3

Advertisements

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s