2014/09/11| رحيق زهر الإيمان الشامي … معطرة حنيفية سمحة بعد أن أكرمه الله بتسديد أول ضربة معول لتحطيم صنم المنهج الذي صنعه سامري المسلمين ويحرسه حراس معبده !


abuYazin83

“حلمنا لن يختزله إصدار ولن يكبله منظّر وشامنا قالت: (أيها المارون بين الكلمات العابرة احملوا أسماءكم وانصرفوا واسحبوا ساعاتكم من وقتنا وانصرفوا)” 1 يونيو · 2014

“الغلو ومناهج التمكين
بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد :
لا يخفى على العاقل المتتبع لتاريخ نهوض الأمم أنها تمر بأطوار نمو كأطوار نمو الإنسان (على حد وصف ابن خلدون)أو نمو الشجر كما في التعبير القرآني : (كزرع أخرج شطأه فآزره فاستغلظ فاستوى على سوقه) فإذا بلغ هذا أصبح (يعجب الزراع ليغيظ بهم الكفار) وإن محاولات النهوض كثير منها مايتعرض للاجتثاث أو أن فسيلة النهوض لا تجد أجواء صحية للنمو فتموت أو يطرأ عليها ما يفسد أسس نموها فتذبل وتموت
وإن أشد ما يفسد هذه النمو ويعود عليه بالهلكة والدمار هو الغلو فإن الغلو لايوصل إلى المطلوب ولا يحافظ على الجماعة التي منها الانطلاق وهي رأس المال وإن أردت برهان ذلك من الشرع فتأمل قول المصطفى صلى الله عليه وسلم : (إن هذا الدين متين فأوغل فيه برفق فإن المنبت لا يقطع أرضا ولا يبقي ظهرا) فالمغالي لا يعرف حدود للتوقف ولا يرضى التريث فهو منبت ( المجد في السير) فلا يصل لهدفه ولا يحافظ على الظهر (الجماعة) التي منه الانطلاق فالغلو عنصر تدمير ذاتي لأي مشروع إسلامي لأنه يعرض الزرع لتحديات بمرحلة الشطء كما لو أنها في مرحلة استوى على سوقه فلا يطيق المشروع الهجمة عليه فيجتث ويفنى ، هذا من برهان الشرع ،وإن أردت من شواهد الواقع فيكفي أن تسير في الأرض فتنظر في أحداث الجزائر فالصومال فالعراق والمأزق الحرج الذي وصل له الجهاد الشامي لطف الله به وللحديث تتمة إن شاء الله” 6 يونيو 2014
“أراك تردد(وإن كان مكرهم لتزول منه الجبال)تقول الجبال الجبال!،لابأس عليك وخذ هذه(لو أنزلنا هذا القرآن على جبل لرأيته خاشعا متصدعا)عرفت فالزم” 13 يونيو 2014 
“(ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق)يا من جاهدت يوم خاف ناس وناس ثم شغلتك دنيا أو تعبت لوعورة الدرب ألم يأن ألم يأن” 17 يونيو 2014
“الثورة على الأوراق تنتهي في المقاهي ، والثورة بالسلاح تنتهي بالجبال وثورة الأوراق والسلاح تبني الدول” 23 يونيو 2014
“(ومن أحسن قولا ممن دعا إلى الله وعمل صالحا وقال إنني من المسلمين)إنني من المسلمين لذي القول حسن لايدركه من ابتلي بآفة التحزب أو بوهم النخبة” 9 يوليو 2014 
#تمكين_في_الوهم
الغلو استعجال على الله ،فهو المنبت الذي استعجل وحمّل دابته ما لا تطيق وكذا الغالي لم يصبر على موعود الله فانتقل من طيش لآخر
وتأمل فقه علي إذ رد على الخوارج بالآية (فاصبر إن وعد الله حق ولا يستخفنك الذين لا يوقنون)فدأبهم الخفة والطيش شأن المستعجل
(يستخفنك) يستفزونك لتقع في الخفة من الأمور (الحماقات) سنتهم وعادتهم وسنة المؤمن (فاصبر إن وعد الله حق) لذا هم سفهاء الأحلام
الأمة في طريقها إلى رشدها كما في الوعد النبوي وما من رشد إلا يسبقه طفولة ومراهقة وشاهد ذلك في الشام جلي فلاتحزن فالبشرى غدا
ثلاث سنوات من الجهاد بعد قرن من العلمانية إنه لوقت طويل على المستعجلين على الله فلتبنى الممالك في الوهم ولتمت الشعوب في البراميل
وللحديث تتمة إن شاء الله” 12 يوليو 2014
“(قال ذلك ما كنا نبغ فارتدا على آثارهما قصصا)في إطار سعيك للهدف قد تحتاج لتعود خطوات للوراء لتنطلق من جديد #إنقاذ_الثورة” 16 يوليو 2014
#تمكين_في_الوهم والعقلية الاحتفالية
المكاسب في علم السياسة إما صلبة (ذات طابع استراتيجي) أوهشة (ذات طابع احتفالي)صلح الحديبية مكسب صلب ، تحرير أبو جندل مكسب هش
صلح الحديبية فترة استقرار وبناء عشر سنوات لدولة النبوة الصاعدة، اعتراف المحيط بها كدولة قائمة بعد أن كانت عصابة بنظرهم و قلع لخنجر اليهود في خيبر وو..
التخلي عن مكاسب الحديبية السياسية مقابل أسير هو مكسب للاحتفال أكثر منه مكسب لبناء الدولة لذلك تركه عليه الصلاة والسلام لأنه رجل يبني دولة
استدعاء العاطفة من ابن الخطاب كان سيولد أزمة داخلية ويؤدي لخسارة مكاسب الحديبية لذا ندم عمر أشد الندم وقال عملت له أعمالا
فقول عمر(ألسنا على الحق؟ بلى قال:أليس عدونا على الباطل؟بلى.قال:فلم نعطي الدنية في ديننا؟)مقتل سياسي أنجانا عليه الصلاة والسلام منه
العقلية الاحتفالية تجعل العمل الاستراتيجي من الصعوبة بمكان، فتربية الإصدرات والأناشيد لاتولد عقلية احتفالية فقط بل مهرجانية
العقلية الاحتفالية طغت على المشهد الجهادي بسبب الغلو وأهله ، وهذا الطغيان لا يعالج للآسف إلا بضربات الواقع المؤلم
يبدو أن قدرنا في الشام أن نخوض كل الجولات بانتظار الجولة الأخيرة ، فإن للوعي في زمن الاحتفالات ثمن أعظم مما كنا نظن” 23 يوليو 2014
“فلتنفض عنك غبار التعب ولتسكت آهات التشكي وحول نقمتك لغضب الثائر وإصرار المجاهد فاللحظات المصيرية تصنعها أنت فهات يدك #الثورة_مستمرة” 1 أغسطس 2014
صنم العجوة
فرق كبير بين من أكل صنم العجوة لأنه جاع ،وبين من أكله لأنه وحّد الله ،فرق كبير” 
5 أغسطس 2014
ما خرجنا لنسقط ديكتاتورية علمانية لنحصل على ديكتاتوريات باسم الإسلام، الإسلام ديننا والحرية حقنا سنقيم الأول وسننتزع الثاني #الثورة_مستمرة” 6 أغسطس 2014
عندما ترى من يهون من إنجاز حماس لأنها من مدرسة يختلف معها،وتقرأ بشارة القرآن بنصر الروم تدرك حجم الشقاق في الصف الإسلامي وحجم البعد عن القرآن” 7 أغسطس 2014

التغلب والتوريث في محيط دولي ملكي(أهرقلية؟)أزمة حكم ظهرت على المدى البعيد،أما التغلب في عالم ديمقراطي توطئة للعلمانية في مدى قريب #شورى
للتوضيح : عندما انحرف نظام الحكم من راشدي شوري إلى تغلب وتوريث في الدولة الأموية انعكس على مستقبل الأمة وطرق اختيار الحكم حيث أصبح الحكم تغلب وصراع مما ولد أزمة سياسية وفكرية واجتماعية ظلت تنخر في الأمة لحين سقوط الخلافة العثمانية ،ومن يريد اليوم إعادة حكم الإسلام بطريقة التغلب بزعم أنها طريقة تاريخية غافلا أن المحيط الدولي اليوم ديمقراطي ليبرالي تعظم فيه الحريات الفردية بخلاف العصر الأموي حيث كانت أنظمة الحكم ملكية فلم تظهر الفجوة ،سيخضع عامة المسلمين الهاربين من الديكتاتورية لجملة مقارنة لاستبداد (تغلب)باسم الإسلام وحرية باسم العلمانية فسيختار كثير من الناس حينها العلمانية فنزعة الناس للحرية نزعة فطرية تقارب نزعتهم للتدين” 
12 أغسطس 2014
يا أيها المجاهد المرابط على الثغور كم من طفل حميت وأم وأخت حفظت وساع على رزق عياله كفيت فجزيت كل الخير جزيت ،اخلص النية فلك عند ربك أجر عظيم” 16 أغسطس 2014
“بحسب امرىء من الشر أن يحقر أخاه المسلم ، فكيف بمن يحقر شعوبا وقبائل وفصائل ، والله لايقوم بأمة من يزدريها ‫#‏السلفية_الجهادية‬ ‫#‏إخوة_المنهج‬” 19 أغسطس‏، الساعة ‏09:08 صباحاً‏ ·2014
 —
“هكذا سبحانه تقديره (من بين فرث ودم لبنا خالصا سائغا للشاربين)فلا تنفر من الفرث إلى الدم ولا من الدم إلى الفرث فكلاهما نجس واصبر لتنال ما بينهما ‫#‏داعش‬ ‫#‏العلمانية‬” 21 أغسطس‏، الساعة ‏10:28 مساءً‏ · 2014
“أزمة قراءة المشهد وفلسفة التحرك

بسم الله الرحمن الرحيم
المشهد : هو الموقف الحالي الذي يعيشه العالم العربي من ثورات وثورات مضادة، والصراع الرافضي السني والصراع الخارجي(خوارج) السني والتربص الرومي،ضمن سلسلة تاريخية تبدأ من عصر النبوة إلى يومنا هذا .
فلسفة التحرك: أي أمة تحاول النهوض من واقع الانحطاط والغفوة نحو الصحوة فاليقظة فالنهضة لابد لها من فلسفة تتحرك بها وإلا كان سيرا عبثيا ينتهي بالوأد لا بالنهضة والتاريخ حافل بهذا وذاك .
قد يرى بعضهم فيما أكتب إغراقا فلسفيا لا تتحمله ساحة ملتهبة كالساحة الشامية تتسارع فيها الأحداث وتتزاحم عليها الأعداء ، لكنك عندما تُسكت ضوضاء الزحمة اليومية وتجول ببصرك يمنة ويسرة وتدرك أنك تدور في حلقة مفرغة ضمن سلسلة تاريخية من الحلقات المفرغة تدرك حاجتك لوقفة طويلة تعيد فيها مسار التحرك للخط المستقيم عوضا عن الخط الدائري ,وإلا لماذا نقرأ في كل يوم (اهدنا الصراط المستقيم) .
– مشهد عام : لنبدأ من المخطط البياني العام لسير الأمة عن حذيفة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «تكون النبوة فيكم ما شاء الله أن تكون ثم يرفعها الله تعالى ثم تكون خلافة على منهاج النبوة ما شاء الله أن تكون ثم يرفعها الله تعالى ثم تكون ملكا عاضا فتكون ما شاء الله أن تكون ثم يرفعها الله تعالى ثم تكون ملكا جبرية فيكون ما شاء الله أن يكون ثم يرفعها الله تعالى ثم تكون خلافة على منهاج نبوة» يميل كثير من الباحثين إلى جعلنا في حيز (ثم ) الأخيرة طور الانتقال بين الجبرية ومنهاج النبوة فإن كان كذلك فلننتقل إلى البداية
– المشهد التاريخي:(يا عثمان ! إن الله مقمصك قميصا فإن أرادك المنافقون على خلعه فلا تخلعه حتى تلقاني ) أول أزمة تعرض بنظام الحكم الراشدي (فلا تخلعه) فسلطة اكتسبت بالشورى لا تخلع لسفهاء الناس ،المحافظة على المنظومة السياسية الأرقى التي عرفتها البشرية، وتستمر تلك المهمة لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه يدرك أن سقوط هذا النظام الراشدي سيقود الأمة لنظام ملكي ويبدأ الانحراف السياسي وينشأ عنه انحراف ديني فيما بعد وندخل في دوامة الحلقات المفرغة ،يستمر الحسن بالمهمة بعد أبيه لكن التكلفة زادت ولا معين ، حل وسط يستلم معاوية رضي الله عنه ثم يعود الحكم للحسن رضي الله عنه وتعود راشدة كما كانت ، لكن يموت الحسن ويتولى يزيد بالوراثة فالتغلب ،وما خشي منه عثمان وعلي فعليا وقع ،تغير نظام الحكم القائم من شورى إلى تغلب وتوريث فنشأت حكومات سنية غاصبة للسلطة مما سهل في وجود الخوارج ومظلومية الشيعة ودارت صراعات على الحكم أموية وعباسية ووو وبدأت بقية الفرق تكبر كالشيعة والخوارج ونشأت فرق تسالم الحكومات المتغلبة كالجبرية والصوفية وفرق تنازع ،وعدو خارجي يتربص، أما البنيان فقد كان قوي النشأة فاحتاج ل 1400 سنة لينهار بشكل نهائي رغم التآكل الداخلي والهجوم الخارجي ولعل المحيط الملكي العالمي لم يبرز نقطة الضعف(أزمة النظام السياسي الحاكم) بوقت مبكر
– المشهد العالمي : أنظمة ملكية تحكم العالم وهذا يعني تغلبا وتوريثا وهذا يعني صراعا مستمرا وتوظيفا للدين لإسباغ شرعية على الأنظمة الغاصبة ، بريق نور من الجزيرة نظام راق وفلسفة علية (الشورى) سرعان ما يختفي بانتهاء الحقبة الراشدة ، في الوقت نفسه يستمر الصراع بالشرق والغرب الناشئ قبل كل شيء عن فلسفة الغصب (التغلب والتوريث) يقرر الغرب تغير فلسفة الحكم لكي ينتهي بعد الحرب العالمية على طوره النهائي (النظام العالمي الجديد ، الديمقراطية ، نهاية العالم ) مصطلحات طرقت الأسماع كثيرا من النظام المنتصر حاليا النظام الغربي
أما في بلادي سقوط الخلافة(خلافة الملك) أدى إلى تيه وتمزق وتخلف وجبرية محضة،أما الحلول فمستورد من غرب يختلف عنك معطيات وواقعا يعطيك النطيحة ويبقي لنفسه الذبيحة ،أومستورد من تاريخ ظنه الغافل شريعة ،ونبينا صلى الله عليه وسلم يقول عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين ، وهو يحرص على سنة الأمويين والعباسيين والعثمانيين في التغلب وطرق الحكم ، خلط عجيب بين التاريخ والشرع في المرجعية مع أن الأول للاعتبار والثاني للاتباع لا العكس .
– المشهد الحركي:مشهد الفرصة الأخيرة-والله أعلم- بعد ثورات الربيع العربي للحركات الإسلامية الحالية استكمالا لمنّه سبحانه بالعدالة الإلهية بإعطاء الفرص لعباده بتصحيح المسار ، لكن علامات الرسوب هي الغالبة على المشهد ، والشاب الذي سلم زمام أمره لسلفية جهادية أو علمية أو صوفية أو إخوانية أو تحريرية أو ….إلخ
بدأ يدرك أن الإيجابيات التي جذبته أعمته عن سلبيات قاتلة ، وعدد الإلكترونات المتحررة يزداد أعني (النزاع من القبائل ) المتحررين من الأحزاب والفصائل ، نعم قد يبدو المشهد تيها للمتحررين الجدد ونزعا للمتصلبين على أحزابهم ، لكنه الإسلام بكليته بدأ يعود من جديد يعيد هيكلة نفسه يبحث عن عقول راشدة وحاضنة راشدة يتابع فيها الجنين الراشدي (هو جنين لأن قرابة 40 سنة من أصل 1400 سنة من حكم التغلب كعمر الجنين من عمر الإنسان الكهل والهرم)نموه ,كل يوم نشهد متحررا جديدا وولادة جديدة ، هي غربة نعم كما أخبر المصطفى صلى الله عليه وسلم حتى تعود على منهاج النبوة كما أخبر المصطفى صلى الله عليه وسلم فالغرباء الحق هم من يكتسبون غربتهم من مقاومة الغربة لأنها غربة دينهم وهم لا يرضون الغربة لهذا الدين أما الساعي للغربة فهو مريض مهووس بنفسه نهايته الخروج على أمته.
التحرر يحتاج لصدمات قوية لفك ارتباط الإلكترون المتحرر بالنواة الحزبية بحاجة لتجارب قاسية لتلغي سلطان المدرسة ، لكن إلى أين ؟ هذا هو السؤال، إن غابت فلسفة التحرك الصحيحة فالقادم تيه إلى حين اكتشاف النفس وتبلور الفلسفة ، المكابرة لا تجدي من الحركات الإسلامية (هرمنا ، ارحل ، الشعب يريد إسقاط النظام) كلمات ذات دلالة قدرية عميقة أجراها الباري على ألسنة الخلق في ثورات الربيع العربي ، الهرم كلمة بحاجة لشجاعة كشجاعة ذاك الهرم التونسي يجب أن يخرج علينا فلان وعلان ممن نصبوا أنفسهم حكماء على الأمة يقودونها من تيه لآخر ويقولون هرمنا ونقول لهم جزاكم الله خيرا قبل أن نقول انصرفوا ،ارحل وارحلوا عن صدر الأمة دعوها تتنفس فصدورنا ليست مطية ، الشعب يريد إسقاط النظام نعم نظامهم ونظامكم، النظام أعمق من ثلة حاكمة ومؤسسات تابعة لها ،على قادة الحركات الإسلامية أن يدركوا ذلك وإلا الإسقاط سيشمل الغافلين قبل المجرمين
– ما بعد المشهد الحركي : فهمنا للقدر انطلاقا من المشهد البياني العام ، وإدراكنا للعقد والحلقات المفرغة التي ندور بها من مئات السنين انطلاقا من المشهد التاريخي ،و النظر للشرع النبوي والهدي الراشدي بمعزل عن التاريخ الذي بيننا وبينهما، والوقوف وقفة اعتبار لا اتباع للتاريخ الفاصل بيننا وبين الحقبة المباركة يجعلنا ندرك مع قراءة المشهد العالمي أن الهرقلية في الحكم تخلى عنها هرقل ، وأن الجنين الراشدي لن يكبر بأيدي قاتليه التاريخين ، وما أكثرهم من أبناءه ومن أعداءه شرقا وغربا ،لابد من فلسفة للتحرك فالتمزق الذي دل عليه المشهد الحركي سيزداد والإلكترونات المتحررة حاملة للطاقة الإيجابية نافرة من السلبيات
لكن بغير فلسفة تحرك راشدة إما تخبو فتموت أو تعود لنواة حزبية جديدة
قد يسأل الكثير ما فائدة هذا الكلام بإسقاط النظام أو إسقاط داعش ؟ فالجواب الكلام هنا ليس عن الثورة السورية فحسب بل عن ثورات الربيع العربي ، استئصال التجربة الإخوانية الديمقراطية في مصر ، وإجرام السلفية الجهادية بحق الثورة السورية وسقوط هيبة السلفية العلمية بعد التجربة المخزية لهم في مصر والصوفية كبر عليها أربعا من أول الثورات طبعا ، وحزب التحرير مازال يطلب من الواقع أن يتغير لوحده ،وأنى له أن يتغير بالطلبات؟!، لكي لا ينصدموا بأن النظرية خطأ من المنشأ، ووو…
المتقدم من الجماعات الإسلامية هو الذي يتجاوز مرحلة التكتيك إلى الاستراتيجية ، مع نسيانه مراجعة الفلسفة الناظمة للتحرك.
الاخوان وثورة الضباط الاحرار ، الاخوان والسيسي ، السلفية الجهادية والجزائر ، السلفية الجهادية والعراق ، السلفية الجهادية وسوريا تجارب متكررة مؤلمة رغم تقارب الأزمنة ، والعقد التاريخية تظهر مع كل منعطف والتغافل عنها ما عاد يجدي،ليست المشكلة إلى أين نصل لكن إلى أين سنوصل من بعدنا ؟ سؤال لو سأله من قبلنا لكانت كثير من المعطيات تغيرت اليوم فمن حق أمتنا علينا بوجودها الحاضر وبامتدادها المستقبلي أن نسأل هذا السؤال لأنفسنا ، الرشد بات ضرورة ملحة ،قفزة تجاوزت تاريخ الكنيسة للحضارة اليونانية واستفادة من العدو المشرقي اللدود (الحضارة الإسلامية )أعطى الغرب فرصة التحكم والسيطرة اليوم ونحن بحاجة لقفزة تتجاوز عصور التغلب والتوريث للعصر الراشدي والاستفادة من العدو اللدود (الغرب الليبرالي) سيعطينا الفرصة غدا إن شاء الله ،ولله في كونه سنن تجري على الكافر والمؤمن والسعيد من اعتبر.
وميض ألمحه من بعيد قد أكون أحسنت بالتعبير عنه أو قصرت ، لكن قف أخي وانظر بعيدا في المستقبل لعلك تدندن كدندنتي أو أحسن منها وللحديث تتمة إن شاء الله” 30 أغسطس‏، الساعة ‏04:56 صباحاً‏ · 2014

أظهروا الإسلام بجلاله وجماله، هذه المسوخ السوداء ليست منا، مضغة سوداء خرجت من قلوبنا ،وهاهي القلوب تغسل بالطست الشامي تتهيأ للإسلام يعود من غربته” 1 سبتمبر‏، الساعة ‏10:36 مساءً‏ · 2014

عندما ترجو #السلفية_الجهادية من الثورة الشامية أن نتعامل معها بعد قصة داعش على مبدأ اجتهدت فأخطأت وننسى فهي واهمة، بل أخطأت فاجتهدت وسنحاسب” 3 سبتمبر 2014 

يافتّاح ياعليم
في عندنا مثل بالشام (يلي ما بجي معك تعال معه) وعليه قال تعالى : (وإذا لقوا الذين آمنوا قالوا آمنا وإذا خلوا إلى شياطينهم قالوا إنا معكم إنما نحن مستهزئون) الآية في المنافقين والارتباطات الخارجية أرجو أن يكون انحل الإشكال ، أما إظهار الأمر بمظهر الدفاع عن النصرة أخي الحبيب نحن والنصرة بسفينة واحدة اسمها الجهاد الشامي وعندما يردد أمثالك بارك الله فيك وأمثال المقدسي في منشوراته الأخيرة ثقافة التخوين والوسوسة والتشكيك لأي فصيل لا ينتمي للتيار السلفي الجهادي بعبارات غائمة عائمة فيدفع بالنصرة إلى أن تكون حركة عزلة مجتمعية ، ونخشى نحن أن تتطور لحركة رفض مجتمعي فيما بعد فنقول لكم اتقوا الله في الساحة ، الساحة لا تتحمل ، صدقني نحن أحرص_بإذن الله_ على النصرة أكثر منك ومن المقدسي والأيام ستبدي لك هذا ، وقبل هذا بمراحل وأشواط نحن أحرص على الساحة الشامية لأنها بلدنا وثورتنا(طبعا هذه سايكس بيكو عند الأخ الحبيب المحيسني فيما أظن ) وفيها استشهد أعز إخواننا من كل الفصائل من حزم إلى النصرة ، نعم أنا كنت سلفيا جهاديا وحبست على هذه التهمة في سجون النظام ، واليوم استغفر الله وأتوب إليه واعتذر لشعبنا أننا أدخلناكم في معارك دونكيشوتية كنتم في غنى عنها أعتذر أننا تمايزنا عنكم يوما، لأني عندما خرجت من السجن الفكري الذي كنت فيه واختلطت بكم وبقلوبكم قلت صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو الصادق المصدوق عندما قال ( إذا فسد أهل الشام فلا خير فيكم ) أعتذر منكم أعتذر، وإن شاء الله قابل الأيام خير من ماضيها لثورتنا ولإسلامنا
وإلى من عاتبني على غلظة في قولي فأقول له :
فَقَسا لِتَزدَجِروا وَمَن يَكُ حازِماً فَليَقسُ أَحياناً وَحيناً يَرحَمُ
هذا واستغفر الله إن كنت أخطأت فيها وجزاكم الله خيرا على النصح” 
4 سبتمبر 2014 

 —

قليل من الذكريات تعيد الحياة
هذا الفيديو دفعني من سنوات للثورة عندما شاهدته واليوم قدر الله أن أراه بعد تلك السنين وحبست الدمعة في العين كما حبست يومها ، طبعا أعتذر عن الموسيقى لعل الحجة على مذهب ابن حزم الظاهري في المعازف ، وأرجو عدم تكفيرها إن حلفت بداوود فهو مذهب ابن عقيل من الحنابلة وما أظن الحجة درست النواقض العشرة 
http://youtu.be/DDQt3FMriVQ

” 4 سبتمبر 2014 

 —

نجاح المجاهد وفلاحه إذا نال جائزته،أوتدري ما هي ؟ :هي الهداية ،واقرأ إن شئت (والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا)و(والذين قاتلوا_جمهور القراء_ في سبيل الله فلن يضل أعمالهم سيهديهم ويصلح بالهم )،أما التمكين فتلك(وأخرى تحبونها)ومن حرم الأصل حرم الفضل، ومن دخل مستغنيا خرج فقيرا ومن دخل مفتقرا خرج غنيا
اللهم اهدنا إليك” 
5 سبتمبر 2014 

من عول على الإخلاص للحصول على الاستثناء ضيع الإخلاص والاستثناء معا، فمن تمام الإخلاص استفراغ الوسع بالسبب،إذ الإخلاص نفي للأنا قبل السوا” 6 سبتمبر 2014

 —

“الحجرات ولغة الشيطنة
أي اقتتال داخلي جديد في الساحة هو دمار لها يكفينا النظام وداعش،فلغة الشيطنة والتخوين لغة يستفيد منها النظام وداعش فقط،لذلك كانت سورة الحجرات التي تتكلم عن الطائفة الباغية والاخوة الإيمانية تكلمت عن أخلاق مدمرة كالسخريةواللمز والتنابز بالألقاب وسوء الظن والتجسس والغيبة باختصار(لغة الشيطنة) فاحذروا منها” 
7 سبتمبر 2014

(لوكان خيرا ما سبقونا إليه)منطق جاهلي في قبول الحق ورفضه ،(صدقك وهو كذوب)منطق نبوي في قبول الحق ورفضه،فانظر بأي منطق تتكلم” 7 سبتمبر 2014

لابد من غرس مفهوم أن مسير أي جماعة إسلامية هو مسير اجتهادي يعتريه الصواب والخطأ، وقبل ذلك مسير بشري قد يعتريه الهوى ونقص العلم وإلا ستبقى الجماعات تتحول لأصنام على المصلحين تحطيمها” 8 سبتمبر 2014

 وإنتهت صحيفة اقوال زهر الإيمان الشامي المجاهد المفكر عريس احرار الشام أبو يزن الشامي، على النت، بهذه الجملة في ضرورة غرس مفهوم الجماعة ونسبية المفاهيم -أي لا وجود للنقاء المطلق، لأمر بديهي ألا وهو الطبيعة البشرية المعرضة لتفاوت الأفهام والخطأ … وذلك لأن الوحي أصلاً فيه المتشابه، ظني الدلالة أو الثبوت …- وجاءنا الخبر الصاعق يوم 2014/09/09 بارتقائه شهيداً ضمن كوكبة ال-45 نجماً من خيرة مجاهدي الشام … مجلس شورى حركة احرار الشام!

abuYazin84

وتفهمون من هذه الكتابات، لماذا يتم استهداف حركة احرار الشام بالذات منذ دخلت داعش على موجة الثورة السورية، رغم احتواء حركة احرار الشام على خيرا مجاهدي الشام في أفغانستان ضد الروس …ومن المستفيد من تقصد إبادة مجلس شورى احرار الشام بالكيماوي!!! الحرب فكرية على أشدها، ومن قام بالعمل هو من له مصلحة في إبقاء فكرة السلفية/ الوهابية الجهادية تنخر الأمة وتنخر بالخصوص الجهاد الشامي من أجل تطويعه لخدمة المصالح الأمريكية، وقرينة ما نذهب إليه تقصد إغتيال قادة شاميين في جبهة النصرة تزامناً مع إغتيال مجلس شورى احرار الشام، لإضعاف التيار الإصلاحي في جبهة النصرة وتقوية العنصر الوهابي فيها …!

اللهم رحماك وغفرانك وعفوك وكرمك بأخينا أبي يزن … أكرم مثواه وأعلي نزله وألحقه بجوار الأنبياء والصديقين. آمين.

Advertisements

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s