2015/02/03| كلاب أهل النار داعش اعدموا جندي الصليب الكساسبة بداية يناير 2015 ، ثم في آخر يناير قاموا بتسمية من يتم اعدامه مقابله من أسرى القاعدة لدى عاهر الأردن !


ksasbah

إضافة 2015/01/04| أعلن رئيس حكومة الأردن فجر اليوم إعدام كل من ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي ( الملقب ب”أبو حذيفة” وهو أحد أبرز مساعدي أبو مصعب الزرقاوي, وكان يتولى منصب مسؤول الغنائم في تنظيم القاعدة ببلاد الرافدين (بمنطقة الرطبة))، من ضمن مجموعة كاملة من سجناء القاعدة سوف يتم اعدامها كرد فعل على حرق الكساسبة. وهذا يؤكد المقال التالي الذي كتبناه يوم أمس. فهذه السينارجيا بين داعش وأنظمة المنطقة في القضاء على القاعدة والمشروع الإسلامي عموماً، أمر مفروغ منه ويتأكد ويتدعم في كل ساحة وكل مرة أكثر فأكثر. بعد مظاهرة داعش لنظام العبث السوري على الثورة، اليوم ينتشر السرطان وتنتقل المظاهرة إلى الساحات الأخرى. إنتهت الإضافة.

كما ذهب الكثيرون فإن قتل جندي الصليب معاذ الكساسبة لعنة الله عليه على يد كلاب أهل النار شرار الخلق، قد تم بداية الشهر الفائت، وعلى الأرجح يوم 2015/01/03 ((1) بيان الجيش الأردني). وقد تناولت حسابات مهتمة بمدينة الرقة الخبر بل وحتى طريقة القتل أي بالحرق :

ولكن بعد 3 اسابيع، اقترحت عصابة كلاب أهل النار إقتراحاً عجباً وهو إخراج الأسيرة ساجدة الريشاوي التي قبض عليها ولم ينفجر حزامها الناسف في عمان إبان المقاومة العراقية والقاعدة في بلاد الرافدين…، مع أسماء أخرى :

طيب ماهو الهدف من هذا الطلب، الذي ترون حيثياته؟

الإخراج الهوليودي الذي تم به صناعة الفيديو ونشره بأربع لغات (عربية، فرنسية، إنجليزية وروسية) هدفه توفير الحطب لنار إمبراطورية الإعلام العالمية والحرب العالمية على الإسلام ودولته القادمة لا محالة لوصمه بأبشع الأوصاف وتنفير الناس منه وقطع الطريق أمام تجسيد سلطان الأمة في دولة الخلافة الموعودة المنشودة “خلافة على منهاج النبوة” …

ولكن ماهو الهدف من تسمية داعش لأسماء بعينها من أسرى الجهاديين لدى نظام عاهر الأردن لإطلاقهم مقابل الصليبي الكساسبة، رغم أنها كانت قد قتلت الكساسبة منذ ثلاثة اسابيع خلت؟!!

التفسير الوحيد يكون ممكناً عندما لا يغيب عن أذهانكم دور داعش الحقيقي والذي أعلنت عنه بنفسها … ألا وهو القضاء على القاعدة وعلى كل الجماعات الإسلامية، أي القضاء على المشروع الإسلامي بتمامه وكماله … وهو الذي تقوم به فعلاً حاصرة الإسلام فيها وفي اتباعها، تماماً نسخ طبق الأصل لما فعل إمام الإجرام وزعيم الإفساد في الأرض محمد بن عبد الوهاب منذ 270 عاماً!

فالاعدامات التي سوف يقوم بها إبن اليهودية عاهر الأردن  … انما هي لخصوم داعش المنتمين إلى القاعدة الأسرى لدى عاهر الأردن وليس لأتباع داعش!

da3ishJordan4

وإلا فما غاية داعش الإجرام من تسميتهم بعد أن احرقوا جندي الصليب الكساسبة؟!

نضيف تساؤلاً، ماذا لو لم ينشر كلاب أهل النار الفيديو الهوليودي؟! هل كان يقدم إبن اليهودية على إعدام سجينين من قيادات القاعدة … والحبل على الغارب)؟! فالاردن كان يعلم بمقتل طياره بداية يناير 2015 ولذلك طلب بأدلة على أنه لا زال على قيد الحياة اواخر يناير، وذلك حتى يأخذ بجدية إقتراح مبادلته بالريشاوي والكربولي الذي قدمته داعش اواخر يناير…!

فالتسميات والإخراج الهوليودي هو من ضرورات الخطوات القادمة التي سيقدم عليها إبن اليهودية عاهر الأردن … من قتل للأسرى ودفع بأبناء الشام في جيش الأردن للقيام بحرب برية على الثورة في الشام تحت شماعة إستئصال داعش … وهذا كله فوق الهدف الأمريكي الكبير ألا وهو تشويه الإسلام ونظام الخلافة وقطع الطريق على ثورة الشام من الوصول إلى الأفق الذي حدده الرسول صلى الله عليه وسلم : خلافة على منهاج النبوة”!

تحديث1: 2015/12/20:

‫#‏حرق_الكساسبة‬ كان فيلماً هوليودياً ل ‫#‏داعش‬ و ‫#‏الكساسبة‬ حي يرزق (فيديو شهادة سجين ناج من سجون داعش)
“وشدَّد “الشمري”، على أنه “خرج بعد أكثر من شهر من إعلان التنظيم إعدام (الكساسبة) وتَرَكَه حيًّا”.

وأضاف: “كنت قد استلمت توزيعَ الطعام على الغرف في السجن، وعرفت هذه المعلومات بحكم عملي، فكنت أوزع الطعام لكل المساجين بمن فيهم معاذ الكساسبة الذي كان يقبع في سجن منفرد، وقدّمت له مصحفًا بناءً على أمر من آمر السجن الذي أمر بتقديم مصحف لكل سجين يدخل السجن ليقرأ القرآن”.

وتابع “الشمري”: “دخل معاذ الكساسبة السجن الذي نحن فيه حوالي الساعة السادسة مساء، وكان بحالة مزرية، ولم نكن نعرف أنه معاذ وقتها، وبعد ساعة من دخوله السجن سمعنا صراخًا، وقال السجانون بأن هذا الذي دمَّر البلد وحرقها بطائرته، فعرفنا أنه معاذ”.

وأكد أنه خرج من السجن في العاشر من مارس الماضي وترك وراءه “الكساسبة” حيًّا في سجنه، نافيًا رواية إعدامه حرقًا التي أعلن عنها التنظيم قبل هذا الوقت بأكثر من شهر، حين أصدر التنظيم شريطًا مصورًا يعلن فيه إعدام “الكساسبة” حرقًا في قفص حديديّ، وصدر الشريط مطلع فبراير الماضي.”(1)


http://eldorar.com/node/92313

 —

(1) بيان الجيش الأردني يؤكد أن الكساسبة قتل يوم 2015/01/03 (الثانية “45’1)

Advertisements

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s