2015/03/05| من داخل دهليز #الموساد في واشنطن … #الغنوشي يحرض على #حزب_التحرير !


ghanAipac
معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى من مؤسسات الإيباك (AIPAC) أي جمعية العلاقات الإسرايئيلية الأمريكية أي الموساد (1) هو قبلة الخونة وعملاء الموساد، …!
حزب التحرير، لأن ولاءه لله وحده، فإن أعداءه هم كل أنظمة الأرض!!! فلا تستغربوا الهجمات عليه والتشويهات من
مخابرات المنطقة على وجه الخصوص السعودية والأردنية … ومشايخهما، أو من الطغاة القدم أو الجدد !
عند زيارته لمعهد دراسات الشرق الأدنى بواشنطن التابع لمؤسسة ايباك للعلاقات الأمريكيةالإسرائيلية في 30 نوفمر 2011، الغنوشي يتبرأ ليهود من حزب التحرير يصفه لهم بأنه يحرم الإنتخابات (عجباً، رغم أنه لما كان حزب التحرير يعرض الإنتخابات في ثقافته على أساس الدليل الشرعي منذ 1953 ، الغنوشي كان صبياً يلعب !!!!) وينكر عليه تحريم الديمقراطية ويصفه بأنه يحرم المساواة بين الجنسين…!!!
طيب، أن تنكر على حزب التحرير كل هذا، فهذا يكون أكثر من مقبول إن كان في إطار حوار بين المسلمين ومع حزب التحرير … ولكن أن تمتطي طائرة لساعات وساعات لتدخل بعد نزولها في واشنطن إلى دهليز الموساد فيها … وتقول ليهود وللكافر الحربي … كل ما قلت، فهذا يعتبر خيانة وأي خيانة ونذالة وأي نذالة وسفالة وأي سفالة …!!!

كما يعتبر الغنوشي في التحقيق معه أن موقف أمريكا من الثورات كان موقفاً إيجابياً…!!!! ويصف المجاهدين بالإرهابيين وهو في محضر الإرهابيين (الموساد وشاكلتها) الذين اصبحوا الأخلة الأحباب !!!

ويرى أن الثورات (المضادة) سوف تقرب الإسلام من الغرب … !!!

تماماً كما هو التمشي المسطر للغنوشي في إطار “حلقة الأصالة والتقدم” (2) المخابراتية…
(2) الثورة المضادة: ثورة أمريكية شاملة وحرب ناعمة على الإسلام بأموال وأبناء المسلمين! الكشف عن ملامح الجانب الأمريكي السعودي من شبكة الإلتفاف على الثورة! بقلم خالد زروان
Advertisements

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s