2015/03/06 | خطر عاجل | ما بعد مسونة الشعائر الإسلامية، السلفية الوهابية تخطط لنبش قبر الرسول صلى الله عليه وسلم وطمس أسماء الصحابة ونسف القبة الخضراء للمسجد النبوي !


Qobba7

أفتى ابن باز سنة 1967 -مأخوذ من موقع “الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء“- في من دعا إلى صيانة الأثار الإسلامية والمحافظة عليها من الإندثار والإستفادة منها للتثقيف بتاريخ الإسلام، بالتالي:

…ولما كان تعظيم الآثار الإسلامية بالوسائل التي ذكرها الكاتب يخالف الأدلة الشرعية وما درج عليه سلف الأمة وأئمتها من عهد الصحابة رضي الله عنهم إلى أن مضت القرون المفضلة، ويترتب عليه مشابهة الكفار في تعظيم آثار عظمائهم، وغلو الجهال في هذه الآثار، وإنفاق الأموال في غير وجهها ظنًا من المنفق أن زيارة هذه الآثار من الأمور الشرعية، وهي في الحقيقة من البدع المحدثة، ومن وسائل الشرك، ومن مشابهة اليهود والنصارى في تعظيم آثار أنبيائهم وصالحيهم واتخاذها معابد، ومزارات، رأيت أن أعلق على هذا المقال بما يوضح الحق ويكشف اللبس بالأدلة الشرعية والآثار السلفية…” إنتهى.

ما دعا إليه الكاتب المذكور من تعظيم الآثار الإسلامية كغار ثور ومحل بيعة الرضوان وأشباهها وتعمير ما تهدم منها والدعوة إلى تعبيد الطرق إليها، واتخاذ المصاعد لما كان مرتفعا منها كالغارين المذكورين واتخاذ الجميع مزارات ووضع لوحات عليها، وتعيين مرشدين للزائرين – كل ذلك مخالف للشريعة الإسلامية التي جاءت بتحصيل المصالح وتكميلها وتعطيل المفاسد وتقليلها، وسد ذرائع الشرك والبدع وحسم الوسائل المفضية إليها. وعرفت أيضا أن البدع وذرائع الشرك يجب النهي عنها ولو حسن قصد فاعلها أو الداعي إليها لما تفضي إليه من الفساد العظيم وتغيير معالم الدين وإحداث معابد ومزارات وعبادات لم يشرعها الله ولا رسوله صلى الله عليه وسلم.” إنتهى

فهذا هو موقف السلفية الوهابية الرسمي المخزي من كل ما مت إلى السلف بصلة من الأثار الإسلامية !!! مفارقة عجيبة غريبة أن نجد أدعياء السلفية يطمسون كل ما يمت بصلة إلى السلف !!! ولذلك محوا بحقد وغل أثار مدينة مكة المكرمة بالتمام والكمال … حقد وغل جعلهم يبنون على بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ومحرابه مرحاضاً عامة يتبول ويتغوط فيه العامة … وكذلك يدعون اليوم إلى نبش قبر الرسول صلى الله عليه وسلم وإخراج جثمانه إلى مكان مجهول في البقيع، وتدمير مسجده والقبة الخضراء!!!

فقد نشرت “المجلة العلمية المحكمة” وهي مجلة دورية تصدر كل أربعة أشهر، تعنى بالأبحاث والدراسات المتعلقة بالحرمين الشريفين، تصدر عن مركز البحث العلمي وإحياء التراث الإسلامي التابع للرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، في عددها الأول جمادى الأولى 1435 هجري أي مارس 2014 ، دراسة في 61 صفحة بعنوان عمـارة مسجد النبي عليه السلام ودخول الحجرات فيه – دراسة عَقَدية” من إعداد :علي بن عبدالعزيز بن علي الشبل، عضو هيئة التدريس في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في الرياض.

في هذه الدراسة، التي وصفها إخصائيون بأنها ضحلة من ناحية المام من قام بها بتاريخ عمارة المسجد النبوي، جائت عديد الإقتراحات ومن اخطرها: نبش قبر النبي صلى الله عليه وسلم ونقل جثمانه الطاهر إلى مكان مجهول في البقيع …وترك القبة للإهمال !

qobba6

وعند إهتمام صحيفة ذي اندبندنت (0) بالموضوع في سبتمبر 2014 ، أي بعد 6 أشهر من صدور البحث، إنتشر الخبر كالنار في الهشيم وثارت ثائرة الكثير من المتابعين والأخصائيين، عندها تظاهرت الحكومة السعودية بالإنكار والإستنكار بأن يكون ذلك توجهاً حكومياً أو أن يمثل ذلك البحث الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي … ثم أرغم كاتب البحث على الخروج في مؤتمر صحفي لينفي ذلك ويدعي أنه لم يقل ذلك أبداً …!

الشبل ينكر … ولكن ينكر أكثر من اللازم، فكان إنكاره كذباً وتقية:

1- البحث في صيغته الأولى من 61 صفحة تم تغييبه تماماً والمجلة كذلك … ولا وجود لأثرهما، في حين تم رفع صيغة معدلة من 52 صفحة نجدها على عديد المواقع بعنوان ” عمارة المسجد النبوي للشبل بعد التعديل” ومنها هذا الرابط مثلا  على موقع جامعة المجمعة (يمكنكم تنزيل الملف من جامعة المجمعة وحفظه على أجهزتكم ثم لاحظوا عنوان الملف … (وليس عنوان البحث)!).

2- في مؤتمره الصحفي أضاف الشبل إضافة تظهر أنه لا يقول الحقيقة، فبالرغم من أن النسخة المعدلة تدعو في النقطة الرابعة من توصيات تقريره إلى إهمال القبة الخضراء، نصاً:”طمس أسماء الصحابة والأئمة الاثني عشر جميعهم من الحصوتين دفعاً للمفاسد المترتبة على وجودها . كذلك عدم تجديد طلاء القبة الخضراء وإزالة النحاس الذي عليها كحد أدنى.” ولكنه نفى أنه دعا إلى هدم القبة الخضراء، رغم أن هدم القبة هو موقف معروف لمن يعتبرهم أئمة له، كإبن عثيمين، ورغم أنه يدعوا إلى عدم تجديد طلائها وإزالة النحاس الذي عليها “كحد أدنى”، أي إن لم نقدر على هدمها، فلا تعيدوا طلائها وأزيلوا النحاس الذي عليها كحد أدنى … حتى تسقط من تلقاء نفسها … ولكنه يستعمل التقية هنا ويقول أنه لم يدع إلى المس بالقبة الخضراء … وهو ما يجعلنا نكذب تكذيبه ونثبت ما ورد في النسخة الغير معدلة من 61 صفحة والتي جاء فيها نبش قبر النبي صلى الله عليه وسلم ونقله إلى مكان مجهول في البقيع !!!

قد سبق أن عرفنا تدليساً مشابهاً وطمساً لحقيقة ما، مثلاً فتوى القرضاوي سنة 2001 بجواز قتال المسلمين في صفوف المارينز في أفغانستان … بعد سنوات تم طمس معالم تلك الفتوى نهائياً !!!

(0) Saudis risk new Muslim division with proposal to move Mohamed’s tomb

Monday 01 September 2014

http://www.independent.co.uk/news/world/middle-east/saudis-risk-new-muslim-division-with-proposal-to-move-mohameds-tomb-9705120.html

(0′) http://www.makkahnewspaper.com/makkahNews/culture/70194/70194.html

(1) 2014/10/04| مسونة الشعائر الإسلامية | آل ماسون الوهابية يحمون نصب الشيطان من رجم المسلمين في موسم الحج !
http://wp.me/p3Ooah-3Y4

(2) 2014/11/27|الوهابي بن عثيمين يتمنى على الله أن يسهل هدم القبة الخضراء لقبر رسول الله صلى الله عليه وسلم:”القبة عاد … عسى الله يسهل هدمها!”
http://wp.me/p3Ooah-4ap

(3) 2015/02/20|المسجد النبوي مشروع تفجير عند الوهابية في الوقت الذي يحمون فيه نصب الشيطان في الحرم من رجم المسلمين له كل موسم حج بحائط، وفي الوقت الذي نصبوا فيه نصباً للشيطان على جبل عرفة يتمسح به المسلمون ويتبركوا !
http://wp.me/p3Ooah-3CP

(4) 2014/07/25|الموصل|بالفيديو #داعش تنسف مسجد #النبي_يونس لأنه يحتوي على قبره فماذا عن المسجد النبوي يا ترى؟
http://wp.me/p3Ooah-3C3

(5) #الحجر_الأسود … أيها المسلمون في بلاد الحرمين أرضيتم بالحياة الدنيا من الأخرة؟
http://wp.me/p3Ooah-3g6

Advertisements

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s