2015/05/30| ما معنى ” #وينو_البترول “؟ خالد زروان


wino1

وينو البترول؟ المعنى بالعربية “أين البترول؟” واللهجة تسهيل للجملة بالعربية: “وأين البترول؟” و الواو تدل على موضوع متداول قبل السؤال .

المعنى البديهي الأول: أين أموال البترول؟ ولكن هل هذا فقط هو كل ما يتعلق بالبترول من المنافع والمصالح ؟!!! طبعاً لا. وإنما الأموال هي جزء بسيط من المنافع والمصالح وراء البترول، ولكنه الأبرز والأظهر للناس… تعالوا معنا نعدد بعض المنافع والمصالح إن توفرت فقط حكومة من “الوطنيين” (المضاد للخونة كما اصطلح عليه في عهد مقاومة الإحتلال الفرنسي) حتى وإن كانوا كفار ويحكمون بنظام كافر، وليس بنظام الإسلام

أبرز المنافع والمصالح الإقتصادية:

1- حل مشكلة التشغيل بصفة جذرية: الثروة متوفرة في البلاد، والكفاءات كذلك إذ أن تونس أصبحت تمثل مخزون للطاقات الشابة الكفأة، ليس لتونس ولكن للغرب وبأبخس الأثمان … فإن توفرت حكومة غير خائنة (فقط بالمعنى المضاد للوطنيين وليس بالمعنى الشرعي)، فلن يقوم أي مشروع في البلاد إلا بطاقات البلاد الشابة، فتقوم مؤسسات وشركات في كل الميادين المرتبطة بالبترول ومشتقاته … من الدراسات الأولية إلى الدراسات الهندسية إلى ميادين التصرف والمحاسبة والإقتصاد … وتفتح شعب تلبي طلبات السوق من الخبرات، فلا يصبح المهندس مهندساً ثم يقوم بأعمال عامل حضيرة وبأجرة عامل حضيرة …  فتشغل شباب تونس بطم طميمهم بل وأضعافهم، في أرقى المناصب … وتصبح تونس قبلة الطاقات والخبرات … إذ تدبروا فقط الميادين المتعلقة بالبترول ومشتقاته؟!

2- حل مشكلة الفقر بصفة جذرية: شباب تونس متعلم بنسبة 90% على أقل تقدير، وكل الشباب يصبح له مورد رزق متعلق بميدان من الميادين المتعلقة بالبترول ومشتقاته، ويرتفع مستوى العيش بصفة تلقائية!!!

3- حل مشاكل التطوير المدني والمعماري: طرقات، خدمات مدنية من صرف صحي وماء وكهرباء ومواصلات وإتصالات، مطارات، مدارس، جامعات، معاهد مختصة، مراكز بحوث علمية، … تتطور بصفة تلقائية !

فإن توفرت الإرادة السياسية، حتى وإن كان في ظل نظام كفر ومن يقود الدولة كفار، فإن مصدر ثروة واحد ممكن يقلب حال البلاد والعباد 180° وتصبح تونس متقدمة ومتطورة مدنياً … ولكن هذا يحصل عندما تتوفر الإرادة السياسية، ولن تتوفر أبداً لدى هؤلاء الديوثين الخونة الجهلة الذين يقودون البلاد بما يمليه نظام الشقاء والإستخراب الرأسمالي!!! عبيد يساقون بالعصا، فكيف يمكن تأمل تحرر ارادتهم

فافتقاد الإرادة السياسية إذن هو أول مشكل ظاهر، ساهر على استدامة شقاءنا وبلاءنا وتعاستنا. وتحرير الإرادة السياسية هو الذي يجب أن يكون هدفنا من أي تحرك. وتحرير الإرادة السياسية لا يمكن أبداً، ويستحيل أن يحصل بدون الإسلام.

وفوق أن الإسلام هو مفتاح تحرير الإرادة، فإن الإسلام هو كذلك مفتاح السعادة بثروة البترول وبأي ثروة، ففوق كل الذي سبق ذكره من المنافع والمصالح التي تحصل بصفة تلقائية في نظام الإسلام، فإن الإسلام يعتبر الثروات الطبيعية ملكاً عاماً (أي موارده هي عائدات لبيت مال المسلمين، توزع على المسلمين ولا يصرف منها للدولة فهي ليست عائدات للدولة ولا ملكاً خاصاً للخواص). هذا النوع من الملكية لا يتوفر في نظام الشقاء والإستغلال والإستخراب الرأسمالي الحالي ولا في النظام الشيوعي الإشتراكي ! فيصبح كل مسلم -وغير مسلم من رعايا دولة الإسلام- في ظل نظام الإسلام صاحب نصيب في بيت المال يوزع على رعايا دولة الخلافة على منهاج النبوة، مسلمين وغير مسلمين، بالعدل والقسطاس المستقيم.

ف ” #وينو_البترول ؟ “، هو مشروع حياة. ليس حرق مجلة المحروقات هو الذي نطلبه، بل نريد، نحن أصحاب البلاد وأسيادها، حرق وجود المستخرب الأجنبي في بلادنا، حرق قيود الإستغلال والعبودية التي ألبسنا اياها جلادوه الديوثين الخونة … بل نريد نظام الإسلام كاملاً في ظل الخلافة على منهاج النبوة فبها تتحرر الإرادة السياسية ويتحرر الشعب وثرواته ويبدع ويتطور ويتألق.

طبعاً، الإستخراب الأجنبي وحكومة السفارات الأجنبية في تونس متفطنون لفلسفة السؤال وهم ساعون ما بين تقزيم وإستهزاء به ودفع إلى تطويقه وحصاره بدفع شباب تونس إلى محرقة حمل السلاح من خلال تحريك فرع المخابرات الإستنزافي “إفريقية للإعلام” التابع إلى داعش الإجرام. وكل ما يحتاجه شباب تونس هو بلورة السؤال والثبات على تحقيق اهدافهم بالأكف البيضاء مع أبنائنا وإخواننا في الجيوش والأمن. والله معكم ولن يتركم أعمالكم.

{وَلا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ أَوْلِيَاءَ ثُمَّ لا تُنْصَرُون}

خالد زروان .

Advertisements

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s