2015/09/06 | لماذا لا يمكن أن تكون الدوافع وراء ما تقوم به ألمانيا وفرنسا إزاء تدفق ما يسمونهم “المهاجرين السوريين” إنسانية، بل مؤامراتية ؟


réfugiésSyriens

شرطي ألماني وطفل سوري في ميونيخ

وسط جويلية/ يوليو 2015 أي قبل ما يزيد عن شهر ونصف بقليل، أنجيلا ميركل على المباشر ترفض لجوء طفلة فلسطينية مصابة إلى ألمانيا وتدعوها إلى العودة إلى مخيمها في لبنان وبأن ألمانيا لا يمكنها أن تستقبل كل من يطلب اللجوء … وبأن السياسة قاسية، … فبكت الطفلة، واستعملت كلمة “الترحيل” التي فيها إيحاء لتعامل ألمانيا النازية مع اليهود … فاقتربت منها ميركل وأفهمتها أنها يمكن أن تنظر في وضعها ولكن لا يمكن أن تستقبل كامل المخيم …

اليوم، شهر ونصف بعد هذه الحادثة، أصبحت ألمانيا تقوم بإعلانات تدعو فيها السوريين إلى القدوم إليها … فما الذي تغير؟!

1- وزارة الشغل الألمانية تعتبر “هجرة” السوريين إليها “هجرة مباركة” لأن لها شغور كبير في اليد العاملة -2015/09/06-… والحكومة الألمانية تقوم بإرسال القطارات إلى النمسا لإستقدام وإستقبال اللاجئين، والتغطية الإعلامية على قدم وساق، بأن ألمانيا تريد إستقبال 140 ألف مهاجر سوري!

2- وزير الداخلية الفرنسي يدعو مشائخ بلديات فرنسا إلى فتح بلدياتهم أمام “المهاجرين السوريين” -2015/09/06- وله معهم إجتماع يوم الإثنين لحثهم على ذلك … وقد شكر من إستجاب منهم لذلك!

3- توجه إلى توطين المهجرين السوريين الوافدين إلى فرنسا في ارياف الجنوب الغربي الفرنسي … في القرى الصغيرة التي نزح منها الفرنسيون في إتجاه المدن … -2015/09/06-.

hijraSouria1

من خلال ادراكنا لحقيقة الأوضاع في أوروبا وخصوصاً في ألمانيا وفرنسا، فإن هذه الحركات الأخيرة لا علاقة لها بالإنسانية وإنما هي سياسية بإمتياز وتأتي في إطار الإتفاق النووي مع إيران. فالحاجة إلى اليد العاملة في ألمانيا موجودة دائماً، والإرادة السياسية الألمانية مرتهنة لدى الحركات اليمينية المتطرفة، والإسلاموفوبيا المتصاعدة التي تسيطر على السياسة والإعلام من خلال اللوبي الصهيوني، والأوضاع الإقتصادية المتردية من سنة إلى أخرى … ثم أهل الشام يغرقون بالألاف منذ سنوات في البحر المتوسط وتهدم عليهم مدنهم وقراهم منذ سنين … أن يتم اليوم إصدار نداء بأن ألمانيا تريد إستقبال 140 ألف مهاجر سوري وأن لها شغور في اليد العاملة … فهذا لا يتوقف على المهاجرين على أبواب ألمانيا أو فيها أصلاً ولكن إلى أهل الشام: فروا إلينا، افرغوا مدنكم وقراكم…!!!

سوف تسمعون عن الفلترة وغربلة السوريين المراد استقبالهم حيث يتم التركيز على القادمين من المحافظات التي يراد افراغها من أهل ألسنة لصالح إيران… وهي حركات الهدف منها تأمين كيان يهود وتحصينه من أهل ألسنة من خلال احاطته بالطوائف التي تقتل أهل السنة اليوم وذلك من خلال إفراغ المحافظات المعنية من أهل السنة وملئها بالطوائف التي تحاربهم اليوم.

basharHitler1

لاحظوا التأكيد على تسمية “المهاجرين السوريين” وليس “المهجرين” أو “اللاجئين”، لأن وضع اللاجيء يختلف عن المهاجر ويمنحه تلقائياً الحماية والتغطية الإجتماعية !

ثم لاحظوا إرادة فرنسا إستقبال السوريين في ارياف الجنوب الغربي الفرنسي حتى يكونوا بجهة إسبانيا ولا يفوتوا بواتيي -حيث وصل الفتح الإسلامي- … فرنسا ساحة الإسلاموفوبيا التي جعلت أي سوري إرهابي أصلاً … تستقبل السوريين في العمق!!!

إن هذا لعمري لهو فصل جديد من فصول الحرب الناعمة التي مارسها اردوغان من قبل لصالح المشروع الأمريكي خصوصاً في الشمال السوري، والهدف الذي يجمعهم جميعاً: تأمين كيان يهود ومنه إنقاذ كيان العبث الإشتراكي السوري!!!

 إن ما يحصل لأهل الشام من الخذلان عار على العرب والمسلمين جميعاً. وسوف تتناقل الأجيال خذلان الأنظمة الإستخرائية  الوهابية في الخليج لأهل الشام … ولولا وهن أهل الجزيرة، وركونهم لمشايخ حوزة قرن الشيطان الوهابية، لما لجأ أهل الشام لأعداء الإسلام والإنسانية !

syrianRefugees

تنويه: لنا مقال سابق في إغراق الغرب الرأسمالي في مشاكل عولمته لرأسماليته، أسلوب للقضاء على الرأسمالية (1)… طبعاً هذا الأسلوب عام، وعلى عمومه، لا يجب أن نقدم من خلاله خدمات مجانية لهذا الغرب الرأسمالي. فالهجرة في العموم أسلوب، ولكن إن كان في إطار إفراغ الشام من أهله لزراعة كيانات مسخة تحمي كيان يهود … فهنا يجب الثبات في الأرض والدفاع عليها وعلى ألدين!

ribat

(1) ‫#‏إغراق_الغرب_الرأسمالي_في_مشاكل_عولمته_لرأسماليته_أسلوب_للقضاء_على_الرأسمالية‬!
http://wp.me/p3Ooah-579

Advertisements

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s