2017/02/23 | #هيئة_تحرير_الشام والمفاوضات !

abujaber-hay2at-tahrir-c5xuftdxuaau7lz

هذا ما نحذركم منه … أن يمتطي جهادكم من يسوقكم إلى مفاوضة عدوكم ومساومته على دينكم وارادتكم وعرضكم وأرضكم المشكلة هي في المفاهيم والأفكار. فأقل تأويل هذا الكلام سوءًا هو أن أبي جابر يفهم أن السياسة = مفاوضات أو أن السياسة فيها مفاوضات … بدل أن تكون المفاوضات كما هي: خيانة لله ولرسوله وللمؤمنين !

إلى هنا لا عجب، فسوف لن ننتظر ممن لا يدرك للسياسة من معنًى غير معناها الميكيافيلي الممارس في العالم أجمع اليوم، أن يمارسها بمفهومها في الإسلام بما هي رعاية شؤون بالإسلام، فالسياسة دين وهي قال الله قال رسول الله. ففقاد الشيء لا يعطيه.

ولكن القرينة القاتلة هي اصدار هذا البيان الذي يشير فيه إلى أن “المفاوضات بطولة”* يوم إنعقاد #جنيف_4 للمطايا والخزايا. ولا أقل هنا من التصحيح والتوضيح والإعتذار، … فمن يستغبيكم مرة، لن يتردد في إستغبائكم كل مرة!

وإن لم يكن استغباءً، … فمن عدم كفاءة سياسية، وهنا، نقول اتقوا الله في أنفسكم والتفتوا إلى اخوانكم في حزب التحرير وقدموهم في الشأن السياسي يقودونكم بالإسلام إلى بر الأمان بإذن الله تعالى.

هذا البيان لم يكن بعد معركة على النظام وإنما بعد معركة على فصيل آخر عسر كسره من قبل لضعف الموقف السياسي للذين حاولوا كسره (احرار الشام)، فكانت هناك حاجة لنفس سياسي للقيام به وهو ما كان من خلال تأسيس هيئة تحرير الشام.

فالحذر! الحذر: لا يزكى حي. ولا توقيع على بياض. قاعدة في التعامل السياسي !

لا طاعة في معصية. هناك ثوابت لثورة الشام أولها إسقاط النظام، وإسقاط النظام لن يكون أبداً من خلال مفاوضته، هذه مسلمة. فكيف تكون “المفاوضات بطولة”؟!

نعم، لا بد من الإجتماع، ولكن قبل الإجتماع لا بد من طاعة الله. ولذلك، أبداً لا تتركوا من يخدركم بالإجتماع، فإن الإجتماع على معصية معصية، والإجتماع المحمود والمطلوب وهو أولى الأولويات هو الإجتماع على الطاعة والإعتصام بحبل الله وعدم التفرق في الدين وعدم التنازع.

ثم إنه لا توقيع على بياض، فأمير القتال انما يطاع في الطاعة وفي القتال. أما السياسة، فكيف تصح طاعة في مشروع سياسي في عداد العدم؟ انما نطيع في السياسة على أساس مشروع تفصيلي مبلور واضح … لا نوقع على بياض وفراغ وإنما نوقع على أساس مشروع مبلور واضح للتمكين للمشروع، والذي على أساسه تتم محاسبة القائد السياسي./

*تنويه: “إستثمار التضحيات والبطولات في ميدان السياسة والمفاوضات” تقرأ قراءتين،

1- “((إستثمار التضحيات والبطولات)) ((في ميدان السياسة والمفاوضات))” وهذا يعني إستثمار “التضحيات والبطولات” في ميدان المفاوضات أي بيعها على طاولة المفاوضات، أي خيانة.
2- أو “((إستثمار)) ((التضحيات والبطولات في ميدان السياسة والمفاوضات))” أي إعتبار أن المفاوضات فيها تضحيات وبطولات وهذه خيانة أيضاً. نحن اخترنا أقل تأويل الكلام سوءًا حتى لا يقال تجني.

Advertisements

201/02/02| تسجيل صوتي لفتوى #إبن_باز ب #جواز_الصلح_مع_اليهود، منذ سنة 1995 فتطبيع #آل_سعود مع #آل_يهود بل والتحالف العسكري معهم، انما هو بتشريع سلفي وهابي !

 

ibnbaz-palestine-saudi-wahabi-filastine

تسجيل صوتي لفتوى إبن باز بجواز الصلح مع اليهود، منذ سنة 1995 … فتطبيع آل سعود مع آل يهود بل والتحالف العسكري اليوم معهم، انما هو بتشريع سلفي وهابي !

انتبهوا هذا الحبر لا وجود لمعنى الأمة ولا جيوشها في ذهنه، وكما هي العادة دائماً، فهم إستحماري ل#صلحالحديبية -كما فعل ضابط المخابرات السعودي #رامبووليأمره عبدالله #المحيسني في سن بدعة #الهدن التي تبنتها مجموعة أعدقاء سوريا وأعلنها #بوتين بإسم “#نظامالهدنة“- لتشريع الخيانات وكسر الهامات والتمكين للإحتلال ولأمم الكفر!
فما فعله #عرفات و #العشراوي و #عريقات و #عبدربه وما يفعله #عباس وعصابته انما هو بفتوى سلفية وهابية منذ 1995!

ثم إذا كان الصلح مع اليهود جائز عند شيوخ المحيسني، فإن الصلح عند المحيسني مع بشار أولى!

ولا نملك إلا لا حول ولا قوة إلا بالله … كيف يجد #فكرالخرابالوهابي له من مكان بين ثوار احرار؟

2017/01/27 | رسالة مفتوحة إلى الأخ أبو عيسى الشيخ @aleesa71 – خالد زروان

abu-3issa-issa-astana-2017_01_27_09_29_56_%d8%a3%d8%a8%d9%88_%d8%b9%d9%8a%d8%b3%d9%89_%d8%a7%d9%84%d8%b4%d9%8a%d8%ae_sur_twitter_%d9%83%d9%84%d9%85%d8%aa%d9%86%d8%a7_%d9%81%d9%8a_%d8%a7%d9%84%d8%a2

يقول الأخ أبو عيسى: “كلمتنا في الآستانة معروفة قبل الذهاب وقبل الوصول وقبل الجلوس تثبيت وقف إطلاق النار فلا تستثنى منطقة ولا يستبعد منه فصيل ١/٤” 

نعلق في نقطة ونرجو أن تخترق شغاف قلبك وقلوب اخواننا الذين هم على نفس رأيك، وألا يمنعكم مانع من الإستماع إلى الحق والإنصات إليه والإذعان له ما أن يظهر لكم :

هذا الكلام منك ومن غيرك وأولهم محمد مصطفى علوش ليدل دلالة واضحة انكم لم تفهموا المعنى السياسي لمجرد حضوركم مؤتمراً تلتقون فيه مع العدو. أهداف الثورة معلومة لديهم ومآسينا هم من أوقعها بنا ويعلمونها أكثر منا ويريدون بنا أكثر منها. حتى وإن رددتم قبل وخلال وبعد عقد المؤامرة انكم لا تريدون إلا أمراً مشروعاً (وتثبيت وقف إطلاق النار ليس مشروعاً لأن معناه السياسي شرعنة الإحتلال وناطوره)، فإن المعنى السياسي لذلك، لا يجوز لعاقل أن يفهمه بغير اطاره المعلن المشهور والذي كنتم تعلمونه قبل وأثناء وبعد مؤتمر استانا، وهو انكم مشاركون في المسار الذي رسمه لكم العدو، ولا يمكن ولا يعقل لعاقل أن يفهمه خلافاً لهذا.

ولذلك “كلمتكم”، أمام هذا المعنى السياسي، قولوها ما شئتم ثم إبلعوها واشربوا عليها ماء … فهي صفر مصفر أمام هذا المعنى السياسي ولذلك ترى الماكينة الإعلامية السياسية لا تولي أدنى إهتمام لما تتلفظون به وتعتبرونه “كلمتنا”. بل إن صانعي العملاء يعتبرون ذلك من ضرورات سير عملائهم في المؤامرات …. أليس هذا طريق المومانعة والموقاومة؟! أليست إيران ترفع شعار “الشيطان الأكبر” أمام أمريكا وهي الجندي الأبرز لسياسياتها في المنطقة؟ والناطور … يوومانع؟ وطريق عبدالناصر وطريق جميع العملاء، … يسيرون في مسار الأعداء وهم يجعجعون!

فقولك “كلمتنا”، يذكرنا بقول ناطور الشام بأنه موقاوم، وبقول عبدالناصر أنه سوف يسحق “إسرائيل”، وبقول إيران، وبقول عرفات، وبقول مشعل، … كلهم قال وبعضهم لا زال يقول، ولكنهم في نفس الوقت يسيرون خطوة خطوة في مسار الأعداء الذي جعلوه إستراتيجيا لهم، بالضبط كما قال مندوبكم محمد مصطفى علوش باسمكم وهو جالس أمام العدو، روس ومجوس وأمريكان ولمم ملحدة ووفد ناطور الشام: “أن خيارنا الإستراتيجي هو الوصول إلى الحل السياسي“!

(ونحن ننهي النقطة علمنا بهروبكم إلى الريحانية … بعد اعلاناتكم على تويتر، وتحريضكم على الإقتتال في تناسق تام مع أجندة مؤامرة استانا… ولكن نتم النقطة عساها تبلغك فتعود إلى رشدك وتبلغ من كان على رأيك فيثوبوا إلى رشدهم. فالمسلمون لا يمكن أن يكونوا على لون واحد كانوا مختلفين وهم مختلفون وسيبقون مختلفين، … و الإختلاف هو ديناميكية الفكر والإبداع، ولا يعني الإقتتال إلا لدى المتخلفين لا المختلفين! بل الإختلاف داخل دائرة الإسلام، لدى الراقين فكرياً هو مدعاة ود ومحبة وإن كان فيه تدافع فكري وتنافس، وهذا هو خلق أهل الإيمان! ).

أبا عيسي، أنت لا تكابر في الحق، ونذكر لك خصلة فريدة وهو اعترافك مرة علناً بالخطأ عندما تبينت لك حقيقة العلمانية. وجلست وسجلت فيديو تعلن فيه عودتك عن الخطأ وكان ذلك خلقاً فريداً في الثورة السورية وحرصاً منك على الثبات في جانب الحق … فلا تترك طحالب المخابرات يقودونكم إلى مصارعكم وأنتم مبصرون!

خالد زروان

2017/01/24 | #البغي فكرة، فلا تقتل أخاك واقتل الفكرة./ خالد زروان

twitter-albaghy

#البغي مصدره #فكرالخرابالوهابي، ومصدره العَلْمَانِيَّة. فالأولى بكل مجاهد بالسنان والبنان أن يحارب ويجتث جذور البغي، ويربح بذلك أجراً لا أن يقتل أخاه عامداً متعمداً، فيخلد في النار!

البغي والتسلط والتغلب ليس مرتبطاً بالقاعدة، وليس محصوراً فيها. البغي والتسلط والتغلب، مصدره فكري. وهو بالنسبة للقاعدة، مرجعه إلى السلفية الوهابية. وبالنسبة للعلْمانِيّة، هي أسس ثقافتها وحضارتها الإستعمارية. فالعلماني، والعلماني الملتحي الذي يعير القاعدة بالبغي، يتجاهل أنه مستقوي بأمم الكفر الإستعمارية الكافرة الغازية، … فإذا كان الحكم هو الإسلام، لا يستنصر على الباغي المسلم بالكافر الحربي!

المسلمون اليوم، يقعون تحت وطأة التغلب العَلْمَانِيّ الكافر المسنود بأمم الكفر عامة. وهم خرجوا لهدمه، ولكن أيضاً لهدم أي صورة من صور التغلب وإن كانت بإسم الإسلام. وهدم فكرة التغلب (عَلْمَانِيّ كافر أم وهابي أم تحت أي شكل كان)، لا يكون إلا بالفكر./

القاعدة يتصارعها تاريخياً تياران وفكر إصلاحي يعترف ب”” وينكر .

الجهاد المتمحور حول هو إستثمار أمريكي منذ أفغانستان في رأسمال انجليزي (الوهابية) التي تشترط قهر المسلمين في الإمارة العامة.

الثورة سنة 2011 هددت هذا الإستثمار الأمريكي حيث خرج بن لادن في مايو 2011 ودعا انصاره إلى مواكبة الثورات سلمياً ودعوياً ولم يدعهم إلى حمل السلاح، وبعد أسبوع واحد من إذاعة تسجيله، أعلنت الإدارة الأمريكية عن قلته، ثم أعاد الظواهري نفس الفكرة في جوان سنة 2012 … وهذا الأمر يهدد المصالح الأمريكية، لأن فكرة حمل السلاح -المؤطرة فكرياً بالوهابية- من أجل التغيير، والتي تحدث الكوارث التي يراها الجميع، بدأت في الإضمحلال، ودل الناس على طريق التغيير، أي الفكري السياسي … فالسلاح أقصى ما يمكن أن يفعله هو دفع العدو، ولكن السلاح لن يقيم دولة ولن يغير … فما بالنا إذا كان حمل السلاح مؤطر بفكرة التغلب وقهر المسلمين لحكمهم، فيجعل أول عدو له، هو الأمة؟! وما بالنا إذا كان هذا السلاح تحمله أنظمة عَلْمَانِيَّة صنعت ما صنعه ناطور الشام بالشام… ؟!  فتمت تجلية الجهادية الوهابية (الجهاد المتمحور حول فكرة التغلب على المسلمين) من القاعدة، فكانت داعش وتم تسليطها على ثورة الشام …!

بقي يتصارعها التياران ( وفكر إصلاحي يعترف ب”” وينكر ). يستديم تيار فكر الخراب الوهابي، جنرالات السلفية الوهابية في الأردن والارتباط الفكري بمشايخ نجد. فإختراق  للمجاهدين هو للنخاع، بإعتبار أن مراجعهم الشرعية والفكرية هي سلفية وهابية !

ولكن نرى لدى جبهة فتح الشام، جهداً إصلاحياً، ونأياً بنفسها عن جنرالات الأردن ونجد،… هذا الجهد لن يثمر ما دام هناك (((إرتباط فكري))) ب  …

ثم ماذا عن المرتبطين بالعلْمانِيّة وبقوى الشر والإستكبار العالمي ونواطيرهم في المنطقة؟! من لا يقبل بالتغلب الوهابي (بإسم الإسلام)، سوف لن يقبل بمنطق التغلب العَلْمَانِيّ الكافر، من باب أولى!

فالواعي هو من ينقذ اخوانه من أفكار كفر، لا الذي يقتلهم،… قتلاً عيناً، أو تحريضاً عليهم!

ولإنقاذهم، هناك ضرورة قصوى للعمل على  العاجل في حق أفكار طحالب المخابرات التي تحفر أخدود المجاهدين.

كما نشير إلى البعد السياسي فيما يحصل اليوم، … فمن يحاول الإيقاع بجبهة فتح الشام (قديماً “جبهة النصرة”)، انما هو يعمل لصالح أجندة استانا، والتغلب العَلْمَانِيّ الكافر، لا غير.. عن وعي منه أو لا وعي. فهذا حراك مخابراتي متناسق مع ما يحصل في استانا الخيانة، وهو من قبيل فتوى الإقتتال والتغلب العلْمانِيّ، التي صدرت قبل يوم من مجاميع “مخابرات شرعية”… من أجل تقديم عربون توقيع قتل المجاهدين الذين يصنفهم الكافر الحربي، ارهابيين!!! فحاذروا، لا تقعوا في دماء المجاهدين، وأنقذوا أنفسكم!

خالد زروان.